منوعات

كيفية صلاة القيام في رمضان “ليلة القدر”-كيفية اداء صلاة قيام الليل بالتفصيل-كيفية صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان.. فضلها وعدد ركعاتها

تعتبر صلاة التهجد من انواع صلاة النفل ، ولكل من يتسائل ما هي صلاة التهجد هي نوع من انواع صلاة النفل وهي التي تبدأ من بعد صلاة العشاء الى اخر الليل، كما انه يفضل ان يتم القيام بها في اخر الليل وهذا ليس فرض ولكن لمن تيسر له القيام بها ، وهذا لقول الرسول الكريم محمد عليه افضل الصلاة والسلام : «من خاف أن لا يقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخر الليل فليوتر آخر الليل

تبدأ صلاة التهجد بعد الانتهاء من صلاة العشاء، ويستمرّ وقتها إلى آخر الليل،
فيكون الليل كلّه من بعد العشاء إلى الفجر وقتاً للتهجُّد، إلا إن أفضل وقت لصلاة التهجد هو آخر الليل
أو ما قارب الفجر ودخل في الثلث الأخير من الليل؛ حيث ورد عن النبيّ – صلى الله عليه وسلم- ، أنّه قال:
“من خاف أن لا يقومَ من آخرِ اللَّيلِ فلْيوتِرْ أوّلَه، ومن طمِع أن يقومَ آخرَه فلْيوتِرْ آخرَ الليلِ، فإنَّ صلاةَ آخرِ الليلِ مَشهودةٌ،
وذلك أفضلُ”.

كيفية صلاة القيام في رمضان

كيفية أداء صلاة قيام الليل بالتفصيل خص الله المصلين بالرحمة والأجر العظيم، حتى جعل لهم بابًا في الجنة يدخلون منه أسرابًا يدعى بباب المصلين، ومن هؤلاء الذين يحافظون على الفروض الخمس وقيام الليل، أما عن طريقة أداء القيام تفصيلًا فسنوضحها في النقاط التالية:

تبدأ صلاة قيام الليل بالنية إذ ينوي المسلم أن يصلي لله قيام الليل بغرض التعبد، والنية محلها القلب.

يرفع المسلم يديه ويبدأ بالتكبير فيقول (الله أكبر)، ثم يقرأ سورة الفاتحة ويتبعها بسورة قصيرة مما تيسر من القرآن الكريم.

يركع المسلم فيضع يديه على ركبتيه ويسبح الله قائلًا (سبحان ربي العظيم) ثلاث مرات. يسجد المسلم في الركعة الأولى بحيث يلمس جبينه وأنفه الأرض ويسبح الله قائلًا (سبحان ربي الأعلى) ثلاث مرات، ثم يجلس مطمئنًا ويعاود السجود ويسبح ثانية.

يقوم المسلم لأداء الركعة الثانية فيقرأ سورة الفاتحة وسورة قصيرة، ثم يركع ويسجد كما فعل في الركعة الأولى.

في نهاية الركعة الثانية يجلس ويقرأ التشهد والصلاة الإبراهيمة ثم يسلم عن يمينه أولًا ثم عن يساره فيقول (السلام عليم ورحمة الله وبركاته).

يرفع المسلم يديه بمحاذاة بعضهما البعض، ويدعو الله بما يريد مستفتحًا الدعاء بالحمد والثناء على الله أو يمضي الليلة بالذكر وقراءة سور وآيات القرآن الكريم، ويجوز للمسلم أن يدعو الله في السجود قبل أن يسلم من الركعة الثانية.

يقوم في منتصف الليل فيصلّي ركعتين خفيفتين، ثمّ يصلي بعد ذلك ما شاء من ركعات،

ويجب أن تكون صلاته ركعتين ركعتين؛ ويسلّم بعد كلّ ركعتين، ويمكن للمسلم أن يصلّي ما يشاء من الركعات،
ركعتان أو أربع أو ست أو ثماني ركعات أو عشر ركعات ويختم بركعة الوتر، وهي ركعة واحدة كما كان يفعل
النبي -صلى الله عليه وسلَّم- ويجوز له كذلك أن يوتر بثلاث ركعات، أو بخمس.

كيفية صلاة القيام في رمضان وأثناء صلاة التهجُّد

لا بدّ  للمسلم من الجهر بالقراءة حتى لا يغلبه النعاس، ويُمكن أن تكون قراءته سريّةً فى جوفه أيضاً
فلا بأس من ذلك، وعليه أيضاً أن يطيل من قراءة القرآن الكريم بجزء أو أكثر

وعليه أن يتدبّر القرآن الكريم فإذا مرّ بآية فيها العذاب استجار من عذابها، وإذا كانت آية فيها الرحمة يسأل الله تعالى من فضله ورحمته، وفى الآيات التى فيها تنزيه لله تعالى فعليه أن يُسبّح ويذكر الله تعالى، كما يُفضل أن يُطيل السجود والدعاء والحمد
والثناء على نعم الله التي أنعم بها علينا، وطلب المغفرة من الله.

فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل.» ، فالدين دين يسر حيث يتيح لك اداء صلاة التهجد بأي وقت من بعد صلاة العشاء وحتى اخر الليل، ولقوله صلى الله عليه وسلم : «صلاة داوود كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه، قال: وهي أفضل الصلاة.»

ويعتبر حكم صلاة التهجد سنة وليس فرض، ويجب قبل صلاة التهجد عقد نية صادقة للنهوض من النوم للقيام بها، ويستحب ايضا ان يوقظ المسلم اهل بيته للقيام بها، واكثروا الدعاء خلال الصلاة.

أفضل وقت لصلاة التهجد يكشفها امين الفتوى

يعتبر أحمد ممدوح مدير ادارة الابحاث الشرعية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وفيما يخص افضل موعد ل صلاة التهجد قال المفتي احمد ممدوح إن صلاة التهجد تعد من قيام الليل، ولكنها تطلق عليه إذا كانت الصلاة ليلا بعد الاستيقاظ من نوم، موضحًا أن أفضل وقت لصلاتها هو جوف الليل؛ لأن هذا الوقت وقت نزول الرحمات وإجابة الدعوات.

وهذا يعني ان موعد صلاة التهجد المفضل هو جوف الليل لانه يعتبر الوقت الذي تنزل به الرحمة والمغفرة واستجابة الدعاء باذن الله.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق