التخطي إلى المحتوى

أعلنت سلطات أمريكا الشمالية ، اليوم الاثنين ، ارتفاع عدد القتلى إلى 31 بسبب العواصف الثلجية التي تجتاح البلاد.

وذكرت قناة الحرة الأمريكية ، اليوم ، أن العاصفة تسببت في حالة من الفوضى لعدة أيام ، لكن الكهرباء عادت بشكل مطرد بعد انقطاع التيار الكهربائي السابق ، مشيرة إلى أن منطقة “بوفالو” بولاية نيويورك كانت من أكثر المناطق تضررا من جراء العاصفة. عاصفة ثلجية.

يوم الأحد ، أكدت حاكمة نيويورك كاسي هوكل أن السكان يواجهون وضعا خطيرا للغاية يهدد حياتهم.

وقالت وسائل إعلام أميركية ، نقلاً عن حاكم نيويورك ، إن عدد القتلى جراء العاصفة الثلجية التي ضربت الولاية ارتفع إلى 12 ، ووصفت “كاثي هوكل” العاصفة الثلجية التي ضربت الولاية الغربية بأنها “تهدد الحياة”. و “واحدة من الأسوأ في التاريخ”.

وفي وقت سابق ، أفادت صحيفة “ذا هيل” الأمريكية ، عن إلغاء أكثر من 1400 رحلة جوية في الولايات المتحدة من ليلة السبت إلى صباح الأحد ، بسبب عاصفة الشتاء التي ضربت مناطق متفرقة من البلاد.

وأشارت الصحيفة – في تقرير على موقعها الإلكتروني – إلى إلغاء 1440 رحلة داخلية ودولية في الولايات المتحدة ، إضافة إلى تأجيل رحلات أخرى في عام 2003 بسبب عاصفة الشتاء.

وأشارت الصحيفة إلى أن مطار هارتسفيلد جاكسون الدولي في أتلانتا سجل أكبر عدد من الإلغاءات في تلك الفترة ، حيث تم إلغاء 89 رحلة كان من المفترض أن تقلع من المطار وإلغاء 118 رحلة كان من المفترض أن تهبط هناك.

وأضافت الصحيفة أن حوالي 60٪ من سكان الولايات المتحدة تلقوا نوعًا من التحذير بسبب عاصفة الشتاء ، في حين انقطع آلاف السكان عن الكهرباء بسبب تقلبات الطقس ، فيما توفي 23 شخصًا على الأقل بسبب الجو.

ما يقرب من 177 مليون أمريكي ، أو أكثر من نصف سكان الولايات المتحدة ، يواجهون هذا الأسبوع أبرد عاصفة شتوية منذ ما يقرب من أربعة عقود ، والتي تتزامن مع عيد الميلاد في 37 ولاية ، وسيشهد حوالي 80 ٪ من البلاد درجات حرارة تحت الصفر ، بما في ذلك أماكن بعيدة. جنوبًا مثل تكساس ، حيث أدى ثوران كبير في القطب الشمالي إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات خطيرة في معظم أنحاء البلاد.

ارتفاع حصيلة ضحايا العواصف الثلجية بالولايات المتحدة لـ 31 قتيلا

ارتفاع حصيلة ضحايا العواصف الثلجية بالولايات المتحدة لـ 31 قتيلا

مصدر الخبر