منوعات

وزير التربية والتعليم طارق شوقى وتصريحات بشأن القرارات الأخيرة المتخذة

وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي يحاول دائمًا الظهور في الإعلام وعلى وسائل التواصل لإظهار الحقائق وإبطال الشائعات وكذلك وضع الطلاب وأولياء الأمور في الصورة بعد القرارات التي يتم اتخاذها، وإجهاض الشائعات التي من شأنها إرباك العملية التعليمية في ظل هذه الظروف الصعبة التي يمر بها العالم بعد ظهور موجة جديدة من فيروس كورونا.

وزير التربية والتعليم طارق شوقى

ويبحث الوزير عن شائعات تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي من حين لآخر لتشويه وتعطيل تطوير الدورات التعليمية، ويقوم بالرد عليها بشكل سريع لإزالة أي تشوش وكانت أبرز التصريحات التي تم ذكرها تتمثل في النقاط التالية:

لن يتم تعطيل الدراسة أو العملية التعليمية رسميًا بسبب انتشار الفيروس وقال أن العملية التعليمية ماضية في طريقها من يرغب في الذهاب للدراسة سوف يجد من يدرس له المنهج ويتم استكمال كافة المناهج الدراسية والطالب الذي يرغب في الغياب لن ينقصه شئ لكنه مطالب بالمنهج كامل.

وزير التربية والتعليم
وزير التربية والتعليم

حسم الدكتور طارق شوقي مسألة إلغاء أعمال السنة للطلاب وقال لن يحدث ذلك والنظام القائم لم يتم التعديل عليه أو تغييره فهو نفسه نظام الأعوام السابقة.

غياب الطلاب لا يتم احتسابه حتى نهاية الفصل الدراسي الحالي، لكن المدارس مازالت تفتح أبوابها أمام الطلاب الراغبين في تحصيل المناهج الدراسية المقررة كاملة.

شائعة أن امتحان تجريبي تم تسريبه على السوشيال ميديا، قال الوزير أنه من المزاح محاول شخص ما الترويج لفكرة تسريب هذا الاختبار على وسائل التواصل الاجتماعي لإلهاء الجميع عن نجاح التجربة.

التفكير في نظام البحث بدلًا من الامتحان ذكر الدكتور طارق شوقي أن هذه مجرد شائعة لن تتم هذا العام أبدًا، وأكد على عدم إغلاق المدارس واستكمال المناهج ويجب على الطلاب الاجتهاد لأن الامتحانات أصبحت على الأبواب، ولا يوجد طالب سوف ينتقل إلى الصف الدراسي القادم بدون امتحان.

اقرأ ايضاً

زر الذهاب إلى الأعلى