التخطي إلى المحتوى

CCBot/2.0 (https://commoncrawl.org/faq/)

رحل أول أمس الفنان علي حميدة عن عمر ناهز 55 عام بعد صراع مع مرض السرطان حيث إن له الكثير من الذكريات المؤلمة سواء قبل شهرته أو حتى بعد أن كان مشهور.

التفاصيل الكاملة لقصة معاناة الفنان علي حميدة قبل أغنية لولاكي:

وظل حميدة يعاني لسنوات كثيرة من أجل أن يبحث عن حلمه الذي تحقق وذلك بعدما جاء من محافظة مرسى مطروح,
فيما ذهب إلى القاهرة ليحاول أن يثبت ذاته وأكد أنه لم يكن يمتلك في جيبه أية أموال.

حيث انه كان وقتها يفترش الرصيف في محافظة الجيزة حيث كان يتخذ منه مسكن لمدة 6 أشهر كاملة.
فيما تحدث الفنان الراحل علي حميدة أتوسد هدومي وأحضن عودي وأشار بأن عائلته لم تكن تعرف موقعه وكانوا يعتقدون أنه يدرس في كلية التربية كي يصبح مدرس بعد ذلك.

وأضاف انه استكمل دراسته في معهد الفنون وتخرج وهو حاصل على المركز الأول حيث انه تم اعتماده كمطرب وملحن.
وذلك في الإذاعة المصرية وبعد ذلك سافر إلى دولة الكويت من أجل التدريس ولكنه استقال وعاد إلى مصر كي يشرع في تنفيذ ألبومه الغنائي الأول.

وبعد ذلك قام بتقديم ألبوم لولاكي الذي جعله من أهم نجوم الغناء في مصر ولكنه كشف عن مفاجأة صادمة.
وقال انه حصل على 20 ألف جنيه من منتج الأغنية على دفعات باعتبارها الأجر نظير هذا النجاح وقتها.

وأوضح بأن منتج الأغنية كان بخيل ولم يكن يمنحه أي أموال مقابل النجاح الذي يحققه ولكن الأوضاع تبدلت معه.
حيث حصل على شقة تطل على النيل وبعد ذلك شقة أخرى في محافظة مرسى مطروح لضيافة أهله.

يمكنك متابعة أخبار الفنان علي حميدة على موقع الصالح 13 

https://1.bp.blogspot.com/-AbYf9c_mLRc/X6_zl-xbPYI/AAAAAAAABjY/bt3xhdoRuIcIthvFehN1a3hMpEtg0hphQCPcBGAYYCw/s16000/wp-1453584687652.png