اخبار

سفيرة الاتحاد الأوروبي تغادر فنزويلا بعد غدا بسبب انها شخصية غير مرغوب فيها

تقوم إيزابيل بريلانتي سفيرة الاتحاد الأوروبي البرتغالية لدى فنزويلا بمغادرة البلاد بعد غدا يوم الثلاثاء وجاء ذلك بعد أن أعلنت الحكومة الفنزويلية أنها شخص غير مرغوب فيه حسب المصادر الإعلامية.

مغادرة سفيرة الاتحاد الأوروبي الحكومة الفنزويلية رد على فرض التكتل:

حيث أعلنت المصادر الإعلامية انها قررت أن يتم طرح سفيرة الاتحاد الأوروبي البرتغالية إيزابيل بريلانتي.
ويكون ذلك رد على فرض التكتل عقوبات على 19 من كبار المسؤولين الرسميين.

وأمهلت السفيرة الأوروبية مدة 72 ساعة لمغادرة البلاد وصرح مصدر دبلوماسي بأن السفيرة لن تغادر البلاد.
وذلك قبل يوم الثلاثاء ويكون ذلك لأسباب لوجستية متعلقة بتوفر الرحلات الجوية انطلاقا من كراكاس.

وتشغل إيزابيل بريلانتي منصب السفيرة في الاتحاد الاوروبي في كراكاس منذ العام 2017.
ويذكر إن مادورو قد أعلن عن طردها في يوم 29 يونيو 2020 ويكون ذلك رد على فرض عقوبات على مسؤولين فنزويليين.

فيما تم إعطاء السفيرة مهلة من قبل الحكومة في فنزويلا مدتها 72 ساعة لمغادرة البلاد.

ولكن بانتهاء المهلة ومن ثم عادت الحكومة الفنزويلية عن قرارها مطالبة الاتحاد الأوروبي باتخاذ خطوات في المقابل.
كما رد على طرد سفيرته في كراكاس فقد أعلن الاتحاد الأوروبي سفيرة فنزويلا لديه كلاوديا ساليرنو كالديرا.

حيث قال بانها شخص غير مرغوب فيه وأصبح بذلك العدد الإجمالي للمسؤولين والموظفين الكبار في الحكومة الفنزويلية.
وهم الذين تم فرض عقوبات أوروبية عليهم ويكون من بينها منع السفر إلى بلدان الاتحاد وتجميد أصولهم عدد 55 شخص.

وتشهد فنزويلا أزمة سياسية وأزمة اقتصادية في تاريخها المعاصر وأصبحت منذ عام 2017 أول دولة في أمريكا اللاتينية.
وذلك بفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات عليها ومنذ ثلاث سنوات تضاعف الولايات المتحدة الضغوط الدبلوماسية.

وكذلك العقوبات الاقتصادية للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو الذي فاز في عام 2018 بولاية رئاسية جديدة.

اقرأ ايضاً

زر الذهاب إلى الأعلى